الثلاثاء، 17 يوليو 2012

المنشور الوزاري رقم 244 المؤرخ في 17/05/2012 والمتضمن التسجيل بالثانوية الجديدة بالقبة "تخصص رياضيات"

ستعلن وزارة التربية الوطنية، شهر جويلية المقبل، عن
القائمة النهائية للتلاميذ المقبولين بثانوية الامتياز لنوابغ الرياضيات،
التي ستفتح أبوابها لأول مرة في الدخول المدرسي المقبل، في الوقت الذي شرعت
مديرية التعليم الثانوي بالوزارة في انتقاء الأساتذة الراغبين في الالتحاق
بهذه المدرسة، خاصة وأنه تم تكليف مدير ثانوية الحرية بقسنطينة بضمان
تحضير المؤسسة استعدادا للدخول القادم.

وعلمت "الشروق" من مصادر مطلعة، أنه مباشرة بعد الإعلان عن نتائج امتحان
شهادة التعليم المتوسط الذي حدد بتاريخ الـ2 جويلية المقبل، ستقوم وزارة
التربية الوطنية بالإعلان عن القائمة النهائية للتلاميذ المقبولين بثانوية
الامتياز الخاصة بنوابغ مادة الرياضيات - خاصة وأنه تم في وقت سابق تحديد
القائمة الأولية لهم، وبالضبط خلال الفصل الثاني من السنة الدراسية الحالية
-، على اعتبار أنه سيتم احتساب إلزاميا معدل المترشح المحصل عليه في مادة
الرياضيات في شهادة التعليم المتوسط، وكذا معدله السنوي المحصل عليه في نفس
المادة، الذي يستوجب حصوله على معدل يساوي أو يفوق 16 على 20

وأضافت مصادرنا، أن التلاميذ المقبولين بإمكانهم التسجيل بهذه الثانوية
المتواجدة بالقبة في الجزائر، ابتداء من تاريخ الـ10 جويلية المقبل، وإلى
غاية شهر سبتمبر المقبل، بشرط أن يكونوا مرفوقين بملف كامل، وتتسع الثانوية
لأكثر من 1700 تلميذ، على اعتبار أنه من المفترض أن تفتح أبوابها لأبناء
الأجانب من الطور التحضيري وإلى الطور الثانوي، بالمقابل فقد سبق لمديرية
التعليم الثانوي بالوزارة أن وجهت مراسلة إلى مديريات التربية في الولايات،
تحثهم على الشروع في اختيار التلاميذ الراغبين في الالتحاق بثانوية
الامتياز مع تقديم شروط التسجيل بها والمتمثلة في أن يكون التلميذ ذا جنسية
جزائرية، درس في المتوسطات العمومية وتحصل خلال السنة الدراسية على معدل
يساوي أو يفوق 16 على 20 في مادة الرياضيات.

وأعلنت مصادرنا، أن مديرية التعليم الثانوي، قد كلفت لجنة مختصة تتكون من
مفتشي المواد وإطارات من الوزارة، للشروع في انتقاء الأساتذة الراغبين في
الالتحاق بهذه الثانوية والمشترط فيهم خبرة مهنية10 سنوات فما فوق بالإضافة
إلى نقطة التفتيش، على أن يتم الإعلان عن قائمة الأساتذة المعنيين
بالتدريس في جميع المواد قبل نهاية جوان الجاري، مؤكدة في ذات السياق، بأنه
قد تم تكليف مدير ثانوية الحرية في ولاية قسنطينة لضمان تحضير المؤسسة
استعداد للدخول المدرسي المقبل، على أن يتم التعيين النهائي للطاقم الإداري
من طرف مصالح مديرية التربية للجزائر وسط، بحكم وقوع الثانوية بإقليم
الجزائر الوسطى. وكشفت المصادر نفسها، أنه من بين الامتيازات التي ستمنح
للتلاميذ بعد نيلهم لشهادة البكالوريا في المستقبل، هو السماح لهم بالتسجيل
ضمن التخصص الذي يختارونه ويرغبون في متابعته بالجامعة، مهما كان المعدل
المحصل عليه في الشهادة.

وللعلم، فإن ثانوية الامتياز التي ستفتح أبوابها في الدخول المقبل لنوابغ
الرياضيات، تتوفر على نظام داخلي لاستقبال التلاميذ القادمين من مختلف
الولايات، كما تتوفر أيضا على مسبح، وورشات خاصة بالتربية الموسيقية
والتشكيلية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق